كريستيانو رونالدو لم يكن سعيدا مع النصر.. كاسترو يعترف بحقائق مثيرة في تصريحاته

كريستيانو رونالدو لم يكن سعيدا مع النصر.. كاسترو يعترف بحقائق مثيرة في تصريحاته

كشف لويس كاسترو، المدرب البرتغالي لفريق النصر السعودي، عن أسرار جديدة تخص مواطنه النجم الكروي الشهير كريستيانو رونالدو، مهاجم وقائد الفريق.

كريستيانو رونالدو لم يكن سعيدا مع النصر.. كاسترو يعترف بحقائق مثيرة في تصريحاته

في تصريحات أدلى بها لصحيفة “تيتان سبورتس” الصينية، تحدث كاسترو عن التحديات التي واجهها رونالدو، الذي يبلغ من العمر 38 عامًا، منذ انضمامه إلى النصر في يناير 2023، حيث تزامنت هذه الخطوة مع انفصاله عن مانشستر يونايتد، إذ واجه رونالدو صعوبات في بداية مشواره مع النصر، قبل أن يظهر تألقه المعهود في الموسم الرياضي الحالي.

أفصح كاسترو عن كواليس توليه تدريب الفريق الأول لكرة القدم في صيف 2023، مشيرًا إلى أنه وجد رونالدو يعاني من حالة حزن غير طبيعية نتيجة لظروف شخصية ومهنية.

وأكد كاسترو على جهوده منذ البداية لإعادة الابتسامة إلى وجه النجم البرتغالي، قائلاً له: “إن لم يبستم وجهك، لن تبتسم قدميك كذلك”.

وأشار إلى الأجواء الإيجابية التي يشعر بها رونالدو حاليًا داخل النصر، حيث أصبحت غرفة الملابس بمثابة أسرة واحدة، تجمع اللاعبين في الفرح والحزن، قائلاً: “رونالدو الآن سعيد أكثر من أي وقت سابق، رونالدو يحب التنافسية، والدوري السعودي أصبح كذلك، لديه شغف وتحدي، رونالدو الآن يتكلم أكثر مني في غرفة الملابس، يفعل ما يحتاج قائد الفريق فعله”.

وفيما يتعلق بمستقبل رونالدو، أكد كاسترو أن العمر ليس سوى رقم، مشددًا على أن قدرات رونالدو وطريقة عمله وتعافيه تؤهله للاستمرار في الملاعب لفترة طويلة.

ورفض كاسترو فكرة استبعاد رونالدو من تمثيل منتخب البرتغال في كأس العالم 2026، مؤكدًا على أهمية وجوده طالما كان لا يزال نشطًا في الملاعب، نظرًا لروحه القيادية العالية، قائلاً: “رونالدو هداف من الطراز الرفيع، وقد أثبت ذلك للعالم وهو في الثامن والثلاثين من عمره، سيحتاجه المنتخب البرتغالي كما نحتاجه في النصر”.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *