همهم اللاعبين المستبعدين فقط.. وليد الفراج يحذر مدرب المنتخب السعودي مانشيني

همهم اللاعبين المستبعدين فقط.. وليد الفراج يحذر مدرب المنتخب السعودي مانشيني

أعرب الإعلامي الرياضي المعروف وليد الفراج عن قلقه إزاء الاهتمام الإعلامي الواسع من قبل وسائل الإعلام غير السعودية بشأن الخلافات بين المدرب روبيرتو مانشيني وبعض اللاعبين المستبعدين من الفريق الوطني السعودي، مشيرًا إلى أن هذا قد يؤثر سلبًا على استقرار الفريق قبل مشاركته في بطولة كأس آسيا.

همهم اللاعبين المستبعدين فقط.. وليد الفراج يحذر مدرب المنتخب السعودي مانشيني

تحدث الفراج في برنامجه “أكشن مع وليد” عن التغطية الإعلامية المكثفة لهذه القضية، مؤكدًا أن الغاية من وراء ذلك قد تكون زعزعة استقرار المنتخب السعودي.

وأوضح الفراج أنه رغم النوايا الطيبة لبعض النجوم والإعلاميين السعوديين، إلا أنهم تأثروا بالتغطية الإعلامية الأجنبية للأحداث.

ولفت الفراج إلى أن مانشيني قد يمتنع عن الرد مجددا على الأسئلة المتعلقة بهذه القضية، خاصة بعد الردود التي أدلى بها اللاعبون الستة المستبعدون على تصريحاته.

كما عبر الفراج عن أمله في أن يركز مانشيني على المباراة المقبلة ضد قيرغيزستان في المؤتمر الصحفي المنتظر، متوقعًا أن تسعى وسائل الإعلام الأجنبية لطرح أسئلة مختلفة حول الخلاف القديم بين المدرب واللاعبين.

أختتم الفراج حديثه بالتأكيد على أن مانشيني سيتجنب الحديث عن الماضي، مشيرًا إلى أن التركيز يجب أن يكون على الفوز في المباريات المقبلة.

بعيدا عن كل هذا، سيلعب المنتخب الوطني السعودي مباراته الثانية في كأس آسيا غدا الأحد، ضد منتخب قيرغيزستان.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *