بعد الاستبعاد.. أول قرار رسمي من الاتحاد السعودي لكرة القدم بشأن ثلاثي المنتخب

بعد الاستبعاد.. أول قرار رسمي من الاتحاد السعودي لكرة القدم بشأن ثلاثي المنتخب

تحبس الأنفاس في السعودية استعدادًا لمعرفة مستجدات موقف اللاعبين الذين تم استبعادهم من تشكيلة المنتخب الوطني لكرة القدم في بطولة كأس آسيا لعام 2023، والتي باتت تُعرف بين الأوساط الإعلامية ب”أزمة المتمردين”.

بعد الاستبعاد.. أول قرار رسمي من الاتحاد السعودي لكرة القدم بشأن ثلاثي المنتخب

مؤخرًا، ودع المنتخب السعودي المنافسة في البطولة بعد خسارته أمام فريق كوريا الجنوبية بنتيجة (2-4) في مباراة حسمت بركلات الترجيح، إثر انتهاء الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل (1-1)، في دور الـ16 من البطولة.

وفقًا لما أورده برنامج الرياضة السعودي “دورينا غير”، استنادًا إلى مصدر رسمي من إدارة الاتحاد السعودي لكرة القدم، فقد قرر الأخير استدعاء اللاعبين الثلاثة: “سلمان الفرج” من نادي الهلال، والثنائي “نواف العقيدي وسلطان الغنام” من نادي النصر، وقد طلب الاتحاد من هؤلاء اللاعبين الحضور إلى المقر يوم الإثنين بشكل إلزامي لعقد جلسة استماع لهم بشأن القضية.

وقد أكد البرنامج نفسه أنه من المتوقع أن تصدر العقوبة بحق اللاعبين الثلاثة بعد أيام قليلة من جلسة الاستماع.

تفاصيل “أزمة المتمردين” بدأت تنكشف عندما أقدم روبرتو مانشيني، المدير الفني الإيطالي للمنتخب السعودي، على استبعاد الثلاثي من قائمة الفريق المشارك في البطولة القارية.

عند سؤاله عن أسباب هذا القرار، أثار مانشيني دهشة الجميع خلال المؤتمر الصحفي الذي سبق لقاء عمان في افتتاحية منافسات كأس آسيا، بإعلانه أن اللاعبين المعنيين قد رفضوا الانضمام إلى المنتخب.

وردًا على هذه الواقعة، كشفت تقارير إعلامية أن الاتحاد السعودي لكرة القدم بدأ في التحقيق بالموضوع، واتخذ قرارًا بمنع اللاعبين المتهمين بالتمرد من المشاركة مع أنديتهم.

مع ذلك، صرح ياسر المسحل، رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، في مداخلة تلفزيونية مؤخرًا، بأن الاتحاد لم يصدر بعد قرارات نهائية بشأن هذه القضية.

تعليقات

  1. الفطين لا تمرر عليه مثل هذه الترهات واقولها لأهل هذا الوسط الذين يحكمون فقط على رواية احدهم ولم يسمعوا من الاخر فقط ميولا لاندية ما
    هكذا هي الحياة وكلا سيرهن بقوله او فعله ويوم ان تقوم الخلائق ابحث عن من يسند ظهرك الذي ستجده عاريا
    من وفاة المرحوم بأذن الله ابو نواف ونحن نشاهد امور لاتقنع ولا حتى السذج فما بالك بالعقلاء
    اعتقد لم يجف حبر عبارة احدهم قال للغشيان ضمممممناك للمنتخب لاعادة تأهيلك والا انت لا تستحق؟

  2. والله فعلا أمر محير طيب اذا المدرب أصر على موقفه وكلامه واللاعبين أيضا أصروا على موقفهم وكلامهم كيف نعرف الخطأ من وين حصل اكيد المترجم محمد امين وحسين الصادق عندهم العلم الاكيد واحتمال كبير أن المسحل يعرف شي عن الموضوع

  3. لا أعتقد من اي لاعب ينضم ح
    ديما للمنتخب التمرد فما بالك بالنخبة اعتقد المدرب شايف نفسه اكبر من اي اعتبارات للمنتخب وهذا اتضح في مباراة كوريا اي تبرير لخروجه غير مقبول وهذا دليل براءة اللاعبين من اتهامه لهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *